الهواتف ''الغبية'' تعود من جديد وتحقق مبيعات قياسية

الهواتف ''الغبية'' تعود من جديد وتحقق مبيعات قياسية

كشفت تقارير حديثة، أن عددا متزايدا من الأفراد يشترون هواتف غير ذكية، في مسعى إلى التخلص من إدمانهم الزائد على المنصات الاجتماعية.

ويجري إطلاق مصطلح "الهواتف الغبية" على الأجهزة التي تتيح عددا محدودا من الخصائص البسيطة فحسب، مثل إجراء المكالمات وإرسال الرسائل، وذلك بخلاف الهواتف الذكية المتصلة بالإنترنت.

وكشفت دراسات في الولايات المتحدة أن متوسط استخدام الأميركيين للهواتف الذكية بات يقارب 3 ساعات في اليوم واحد، وسط مخاوف من تبعات سلبية لهذا الارتباط الشديد بالتقنية.

كما أظهرت أرقام هيئة "كاونتر بوينت" البحثية أن سوق الهواتف الذكية نما بنسبة 2 بالمئة، خلال العام الماضي لكن العدد تراجع بخمسة بالمئة خلال الربع الأخير من العام نفسه.

هذا وزادت مبيعات الهواتف "العادية" التي جرى بيعها خلال 2017 لتصل إلى 450 مليون جهاز، أي أنها حققت نموا بـ5 بالمئة.