النواب المستقيلون من كتلة الوطني الحر يرفعون قضية ضد سليم الرياحي

النواب المستقيلون من كتلة الوطني الحر يرفعون قضية ضد سليم الرياحي

أكد أحد النواب المستقيلين مؤخرا من كتلة الاتحاد الوطني الحر أنهم قرروا رفع قضية ضد رئيس الحزب سليم الرياحي على خلفية تصريحات هذا الأخير خلال المجلس الوطني للحزب المنعقد نهاية الأسبوع الفارط.

وكان سليم الرياحي نفى خلال المجلس الوطني صفة الرجولة على النواب المستقيلين من كتلة الحزب.
للتذكير فإن النواب المستقيلين هم يوسف الجويني و نور الدين بن عاشور ( استقالتهم وقع تفعيلها) وعلي بالاخوة و رضا الزغندي ( استقالتهم لم تفعل بعد).