المنتخب النيجيري ينجو من عقوبة وخيمة من الفيفا

المنتخب النيجيري ينجو من عقوبة وخيمة من الفيفا

نجا اتحاد الكرة النيجيري من عقوبات وخيمة كانت سيفرضها الاتحاد الدولي (فيفا) بعد أن أقرّت برئيس الاتحاد المنتخب اليوم الاثنين 20 أوت 2018، قبل دقائق من انتهاء المهلة المحددة.

وقال ''فيفا'' إنه سيفرض عقوبة الإيقاف على نيجيريا، وبالتالي استبعاد المنتخب الوطني من تصفيات كأس الأمم الأفريقية، لو لم تعترف برئيس الاتحاد المنتخب اليوم.

وكان أماجو بينيك قد فاز برئاسة الاتحاد النيجيري في انتخابات معترف بها من الفيفا في 2014، وفاز غريمه كريس جيوا بنزاع قانوني طويل حول توليه رئاسة اتحاد الكرة في جوان.

يذكر أن الفيفا أوقف جيوا، خمس سنوات بسبب مخالفة لوائح الاتحاد المحلي وميثاق قيم الفيفا في فيفري 2017 لكن يبدو أنه تلقى دعما من الحكومة النيجيرية.

وأصدر الفيفا يوم 14 أوت الماضي تحذيرا أخيرا لنيجيريا قبل فرض الإيقاف.