المخرجة ايمان بن حسين بين مسلسل عن الارهاب وفيلم عن الشيخ الطاهر ابن عاشور

المخرجة ايمان بن حسين بين مسلسل عن الارهاب وفيلم عن الشيخ الطاهر ابن عاشور

تقدّم المخرجة ايمان بن حسين بعد عيد الفطر المبارك عرضا خاصا للصحفيين لفيلمها الوثائقي الاخير "شيخ الجامع الأعظم" الذي كان محور جدل كبير مؤخرا في عدد من الدول العربية وعلى اثر عرضه على قناة الجزيرة الوثائقية.

ويعرض هذا العمل الوثائقي قصة حياة العلاّمة الشيخ الطاهر ابن عاشور أبرز رموز الفكر والدين في تونس , وقد كان مصدر الجدل –حسب ما أفاد بعض المتابعين من النقاد- حرص المخرجة على ابراز الجوانب السلبية من حياة وقرارات هذا الشيخ دون أن تسيء طبعا الى ما قدمه من نقاط فكرية مضيئة.

وكشف فيلم "شيخ الجامع الأكبر" على لسان الشهود الذين شاركوا في تطعيم مضمون هذا العمل عن بعض القرارات التي لم تكن صائبة واتخذها الطاهر ابن عاشور مجاراة للمستعمر ربما ومنها المؤتمر الأفخارستي وفتوى التجنيس , وفي المقابل حرص العمل على تثمين نقاط أخرى لا ينكرها عاقلان وتتعلق بما أنجزه هذا العلاّمة

من جهة ثانية تفرغ ايمان بن حسين قريبا من تصوير فيلم وثائقي ثان وصفته بالمفاجأة الكبرى وتكتمت حول تفاصيله وفي المقابل تحدثت بن حسين عن مسلسلها الدرامي الجديد الذي تعده لشهر رمضان 2016 وهو انتاج مغاربي-تركي يتناول موضوع الارهاب ,كتب نصه سمير ساسي وسيكون جاهزا للعرض في 2016

عن هذا المسلسل تقول ايمان بن حسين : "سأنطلق قريبا في عملية الكاستينغ  لمسلسل "ابن النظام" وسيشارك في التمثيل فيه عدد من النجوم من تونس ومن دول مغاربية أخرى وسأحرص على بدء تصويره بعد انتهاء شهر رمضان 2015 وهو باكورة أعمالي الدرامية وأحرص على أن يكون متميزا على جميع المستويات".