القيروان: ارتفاع في بورصة ''العلوش''...الإقبال يتزايد والفلاح يتخلى عن البيع بالميزان

القيروان: ارتفاع في بورصة ''العلوش''...الإقبال يتزايد والفلاح يتخلى عن البيع بالميزان

شهد سوق الأضاحي من المنتج الى المستهلك الذي يشرف عليه اتحاد الفلاحين الى غاية مساء اليوم الثلاثاء 14 اوت 2018، ارتفاعا ملحوظا في أسعار الأضاحي يراوح بين 50 و70 دينار حسب تصريح مربي الماشية وفلاحين بالسوق، وذلك بسبب تخلي الباعة عن البيع بالميزان والذي يضبط الأسعار بين 11 دينارا للكلغ الاحد بالنسبة للأضحية التي تزن أكثر من 40 كلغ و11.500 للكلغ الواحد بالنسبة للخرفان التي تزن أقل من 40 كلغ.

ويعود سبب التخلي عن استعمال الميزان الى تزايد اقبال المواطنين منذ افتتاح السوق يوم 7 أوت لجاري مقابل عدم توفر أضاحي كبيرة الحجم.

واكد أحد الفلاحين أنه باع أضحية بمبلغ ألف ومائة دينار (1100) في حين بيعت أضاحي اخرى بأسعار تتراوح بين 270 وألف و70 دينارا.

ورجح أحد التجار أن يرتفع سعر الأضاحي تزامنا مع صرف مرتبات الموظفين بداية من يوم غد الأربعاء 15 أوت الحالي.

يذكر أن رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري بالقيروان كان قد أكد أن ولاية القيروان تتوفر بها أكثر من 115 ألف أضحية وهو عدد كاف حسب قوله، مضيفا أنه يوجد على مستوى وطني حوالي مليون ونصف اضحية في حين تقدر حاجة العائلات التونسية بمليون اضحية.

من جهة ثانية عبر مواطنون عن ترددهم من اقتناء أضحية العيد في ظل ارتفاع الأسعار. بينما يبرر الفلاحون هذا الارتفاع بترفيع الحكومة في سعر العلف في اأثر من مناسبة ما جعل التكلفة باهظة ناهيك عن تعرض الفلاح الى الابتزاز على مستوى السوق السوداء نتيجة سوء توزيع العلف المدعم، وفق مراسل نسمة بالقيروان.