القصرين : جلسة طارئة مع الوالي حول الوضع الراهن للقطاع الصّحي بالجهة

القصرين : جلسة طارئة مع الوالي حول الوضع الراهن للقطاع الصّحي بالجهة

عقد المكتب الجهوي للاتحاد العام التونسي للشغل بالقصرين ، اليوم السبت 14 جويلية 2018، جلسة طارئة مع والي الجهة سمير بوقديدة ، خصّصت لتدارس الوضع الصحي الحالي بالجهة والنقائص والصعوبات التي يعيش على وقعها المستشفى الجهوي خاصة بعد الاعتداءات الأخيرة التي طالت قسمه الاستعجالي وما خلفته من خسائر وأضرار مادية .

وذكر كاتب عام الاتحاد الجهوي للشغل بالقصرين سنكي أسودي ، في تصريح إعلامي أقيم عقب الجلسة أن من المطالب العاجلة التي تم طرحها على والي الجهة والأطراف المعنية بالقطاع الصحي في القصرين، عقد جلسة عمل مع وزير الصحة في أقرب الآجال للايجاد الحلول المناسبة للنهوض بالوضع الكارثي للقطاع وتوفير الاعتمادات اللازمة لتغطية تكلفة مشاريع الأقسام الاستشفائية الخمسة الجديدة بالمستشفى الجهوي إلى جانب تكوين خلية أمنية بالمستشفى المذكور للحدّ من الاعتداءات المتكرّرة على إطاراته الطبية وشبه الطبية وتوفير التجهيزات والمعدات الضرورية لقسم استعجاله مع تدعيمه بأطباء اختصاص حتى يتمكن هذا المرفق الصحي الوحيد في ولاية مترامية الاطراف من توفير خدمات صحية مرضية .
وشدد سنكي على ضرورة التعجيل في النظر في المطالب المطروحة وإيجاد الحلول المناسبة لها لإنقاذ هذا القطاع الحساس، مشيرا في سياق متصل الى أن الاتحاد الجهوي للشغل بالقصرين لوّح باضراب جهوي في