عرض الفيلم التونسي ''ولدي'' لمحمد بن عطية في مهرجان كان 2018

عرض الفيلم التونسي ''ولدي'' لمحمد بن عطية في مهرجان كان 2018

تمّ أمس الأحد 14 ماي 2018، عرض الشريط التونسي الروائي الطويل "ولدي"، في مهرجان كان السينمائي في دورته الـ71 بحضور أبطال العمل وهم محمد ظريف ومنى ماجري وزكرياء بن عايد وإيمان الشريف بمشاركة كل من طارق قبطي وتايلان منتاس.

وقدّم المخرج التونسي محمد بن عطية العرض العالمي الأول لفيلمه الروائي الطويل "ولدي" ضمن قسم "نصف شهر المخرجين"، ويمتد العمل على 100 دقيقة وهو من إنتاج شركة "نوماديس للصورة" للمنتجة درة بوشوشة.

ويروي الفيلم قصة كهل يُدعى رياض يشتغل سائق رافعة في ميناء بحري بتونس، يكرّس حياته وزوجته نازلي للاعتناء بابنهما الوحيد سامي الذي يستعد لاجتياز امتحان الباكالوريا، وهو يشكو من نوبات الصداع النصفي وفي الوقت الذي يشعر فيه الابن بالتحسّن، يختفي فجأة ويتوجه إلى سوريا فيلقى حتفه هناك، رغم التحاق الأب به وإقناعه بالعودة إلى تونس.

وشهد عرض فيلم "ولدي" إقبالا كبيرا من الجماهير الذين جاؤوا لاكتشاف هذا العمل السينمائي التونسي في عرضه العالمي الأول، كما واكب العرض الفيلم فاعلون في المشهد السينمائي العربي والدولي.

وكشف المخرج التونسي محمد بن عطية، أنه ينوي تقديم العرض الأول لهذا الشريط في قاعات السينما التونسية ضمن المسابقة الرسمية لأيام قرطاج السينمائية 2018 على أن يتم في ما بعد عرضه في القاعات.