الطبوبي:''يجب وضع مسؤولية شيطنة قطاع التعليم الثانوي على عاتق سلطة الاشراف''

الطبوبي:''يجب وضع مسؤولية شيطنة قطاع التعليم الثانوي على عاتق سلطة الاشراف''

اعتبر الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، اليوم الاحد 15 أفريل 2018 بصفاقس، "أنّه لا يجب وضع مسؤوليته شيطنة قطاع التعليم الثانوي والأزمة التي يمر بها، على عاتق المنظمة الشغيلة والجامعة العامة للتعليم الثانوي، بل على عاتق سلطة الإشراف التي وضعت قيودا وحواجز للتفاوض وفتح الحوار".

وأبرز الطبوبي، لدى إشرافه على تجمع نقابي وعمالي أمام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس، أنّه لا يمكن القبول بأيّ حال من الأحوال بالمزايدة وبشيطنة الجامعة العامة لنقابة التعليم الثانوي ومنظوريها من المربين والمربيات، الذين ناضلوا من أجل إنجاح السنة الدراسية في السنوات العجاف إبّان الثورة، مؤكدا بقوله: "سوف نعمل على إنجاح السنة الدراسية الحالية بامتياز كلّفنا ذلك ما كلّفنا".
وقال إنّ معركة الخيارات الكبرى بين المنظمة الشغيلة والحكومة لا يمكن تعويمها والتلكؤ بشأنها من خلال استغلال أبناء الشعب من تلاميذ أو عمال وغيرهم....
وجدّد الطبوبي تمسك المركزية النقابية العمالية، بعدم التفويت في القطاع العام مشيرا إلى أنه سوف يتم الشروع خلال الأسبوع القادم في المفاوضات الاجتماعية في القطاع العام والوظيفة العمومية.
وانطلقت في ختام هذا الاجتماع العمالي والنقابي الذي سجل حضورا جماهيريا لافتا وحضور أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد، مسيرة من أمام مقر الاتحاد الجهوي للشغل لتجوب شوارع المدينة وتنتهي أين انطلقت. وقد رفع المتظاهرون شعارات من قبيل "لا شراكة لا استعمار احنا أهل الدار" و" شادين شادين في الخروج على الستين" و"اليوم اليوم الشاهد يطيح اليوم" وغيرها...