نابل: انطلاق الصالون الدولي للشريط المصور بتازركة

نابل: انطلاق الصالون الدولي للشريط المصور بتازركة

أعطيت مساء أمس، السبت 4 أوت 2018، بـ "دار سعيد" بتازركة من ولاية نابل، اشارة انطلاقه الصالون الدولي للشريط المصور بحضور ثلة من الضيوف من تونس ومن الخارج ومجموعة من الفنانين اختارت فن الاشرطة المصورة للتعبير عن واقع مجتمعاتها، ولتروي حكايات متنوعة ابطالها شخصيات خيالية او مستوحاة من الواقع، فإذا الصور والكلمات تبرز شيئا من الواقع بآلامه وأحلامه.

وشدد أنيس المسعدي المنسق العام للدورة 22 للصالون الدولي للشريط المصور على ان الصالون سيبقى وفيا لروح مؤسسه وسيواصل على الدرب نفسه رغم انه لا يعد من المهرجانات المحظوظة التي تستفيد من الدعم السخي لوزارة الشؤون الثقافية رغم انه الصالون الدولي الوحيد في تونس الذي يعنى بالاشرطة المصورة "بي دي" ويشكل لدى العارفين بفن الاشرطة المصورة عنوانا للتلاقي وتبادل التجارب والمهارات من أجل توفير مساحة للتعبير الحر بأشكال إبداعية مجددة تلتقي فيها الصورة بالكلمة في أشرطة تكسوها مسحة من المرح والتفاؤل أحيانا ومن الجدية والنقد أحيانا أخرى.

واكد ان الصالون يعول على قوة عزم المؤتمنين عليه ويطمح، رغم قلة الموارد، الى ان يرتقي اكثر ويشع اكثر ليصل الى مستوى أكبر الصالونات الدولية على غرار "كايرو كوميكس" و "الفيبدا" و "احمد كحيل" و "انغولام" ومهرجان ليون ليصبح صالون تازركة عنوانا قارا ومركزيا في الخارطة الفنية العالمية للاشرطة المصورة.

واضاف المسعدي ان المهرجان سيواصل في تنظيم ورشات صناعة الاشرطة المصورة بمدرسة سيدي بلحسن التي ستحتضن كذلك ورشة للتحريك وهي ورشة تبرز امكانيات توظيف التقنيات الرقمية الحديثة على غرار التقنية ثنائية الابعاد و "ستوب موشن" في تحريك الصور والتنشيط الرقمي بالاضافة تنظيم معرض للاشرطة المصورة للبلدان المشاركة من تونس والمغرب والجزائر واسبانيا وبلجيكا وايطاليا ولبنان وسوريا ومصر.

وابرز انه سيتم في اطار الصالون تنظيم ندوة فكرية يوم الجمعة القادم حول "تاريخ الاشرطة المصورة في العالم العربي واجيال الماضي والحاضر" وندوة ثانية يوم السبت 11 أوت حول "الطفل والصورة" ستعنى بالتعريف بفوائد ورشات التصوير للاطفال في التخفيف من الام المرضى او في تهذيب سلوك الطفل العنيف او مساعدة الطفل الذي يشكو صعوبات في التعلم.

واشار الى ان البرنامج يتضمن كذلك عرضا مسرحيا لمحمد نوير واحلام نيصار وعرضا لمسرح العرائس للاطفال، على ان يتم يوم الاربعاء 8 اوت تقديم عرض للاشرطة المصورة المتحركة التونسية.

وسيختتم الصالون يوم السبت 11 اوت الجاري بحفل فني يحييه اسامة حويج وهو عازف ومغني انطلق في مبادرة طريفة لتنظيف 300 كلم من الشريط الساحلي التونسي والذي سيحط الرحال بشاطئ تازركة ليحي حفلا فنيا بالمناسبة بمشاركة الفنان ياسر الجرادي.

أخبار ذات صلة