الحكم على قاتل الطفل الفلسطيني نديم نوارة بـ18 شهرا

الحكم على قاتل الطفل الفلسطيني نديم نوارة بـ18 شهرا

تقرر تشديد العقوبة على الشرطي الصهيوني اليوم الأحد 19 أوت 2018، والذي قتل الفتى الفلسطيني نديم نوارة قبل 4 سنوات خلال فض مسيرة احتجاج فلسطينية قرب رام الله.

وتم مضاعفة العقوبة في حق الشرطي، حيث تقرر نهائيا سجنه مدة 18 شهرا، علما وأن الشرطي نفسه أدين سابقا بتهمة ''التسبب بالموت عن طريق الإهمال وإلحاق الأذى في ظروف مشددة''.

وجاء في قرار المحكمة العليا الصهيونية أن الشرطي انتهك مبدأ ''طهارة السلاح'' حينما صوب بندقيته إلى جسد نوراة وأطلق النار عليه.

هذا وقالت عائلة الفتى الفلسطيني عقب صدور الحكم، إنه لا يلبي آمالها ''ولا يتناسب وحجم الجريمة، التي أفضت إلى قتل طفل بدم بارد، لم يشكل أي خطر يذكر على حياة الجنود الإسرائيليين''.