التيار الشعبي يدعو إلى استفاقة شعبية تعيد الأمور إلى نصابها

التيار الشعبي يدعو إلى استفاقة شعبية تعيد الأمور إلى نصابها

اعتبر حزب التيار الشعبي، أن أبرز استنتاج من خطاب رئيس الجمهورية الذي ألقاه خلال ندوة صحفية ظهر اليوم الخميس 8 نوفمبر 2018، هو تأكيده على أن "تونس تحكمها لوبيات ومافيا خفية تدير الأمور من وراء الستار".


وأشار التيار الشعبي، في بيان له، إلى أن "رئيس الجمهورية بعث رسائل متعددة أولها أن رئيس الحكومة غادر، وأن العملية السياسية وصلت للحضيض والعلاقات بين المؤسسات فقدت فيها الثقة والاحترام وتونس تسير نحو أزمة سياسية واقتصادية حادة"، داعيا إلى "استفاقة شعبية تنهي هذه المهزلة وتعيد الأمور إلى نصابها".


وكان رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي قد أكد في ندوة صحفية عقدها اليوم الخميس في قصر قرطاج، أنه "غير موافق على التمشي الذي اعتمده رئيس الحكومة في التحوير الوزاري الأخير"، وقال إنه "اتسم بالتسرع ولم يحترم عددا من المسائل الإجرائية وتم بطريقة غير جيدة"، مضيفا أن هذا التحوير أصبح من أنظار مجلس نواب الشعب الذي له صلاحية منح الحكومة الجديدة الثقة.