الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري: منظومة الحليب مهددة بالإندثار

الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري: منظومة الحليب مهددة بالإندثار

دعا الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري في بلاغ له اليوم الإربعاء 13 جوان 2018، إلى ضرورة الإنطلاق، بداية من غرة جانفي 2019، في اعتماد حقيقة الأسعار التي تراعي الكلفة الحقيقية لانتاج الحليب لضمان هامش الربح والمردودية الاقتصادية لسائر المتدخلين إلى جانب تحسين القدرة التنافسية للقطاع.

كما حث الاتحاد في ذات البلاغ على ضرورة التسريع في تحديد السعر المرجعي للحليب لما يناسب الكلفة الحقيقية للإنتاج، وتنفيذ برنامج وطني لتلأهيل حلقة الانتاج من خلال الزيادة في عدد القطيع في المستغلات الفلاحية و توفير الكميات اللازمة من الأعلاف المحلية إضافة الى بعث صندوق للصحة الحيوانية و دعم برنامج الأراخي المحلية.

كما نبّه الإتحاد إلى محاولة الضغط على نسبة التضخم في الأسعار لمراعاة القدرة الشرائية للمستهلك لا يمكن أن تكون على حساب الفلاحين الذين يمثلون الشريحة الإجتماعية الأٍكثر تهميشا وتفقيرا".
وجدّد الاتحاد تحميل سلطة الإشراف مسؤولية ما آلت اليه أوضاع هذا القطاع من ترد وتدهور مما اضطر المربين الى التفريط في قطعانهم" معبرا عن استيائه من "التمادي في انتهاج سياسة اللامبالاة والإستخفاف بمطالب كافة المتدخلين في المنظومة.

كما أكدت المنظمة الفلاحية أن منظومة الحليب مهددة بالإندثار نظرا للوضع الكارثي الذي تمر به البلاد مشيرة إلى التداعيات الاقتصادية والاجتماعية الوخيمة لهذا الوضع على كل المتدخلين في المنظومة وخاصة منهم صغار المربين، الذين يمثلون حوالي 95 بالمائة من جملة المربين، إضافة الى السياسات المعتمدة من وزارة التجارة و المتمل في قرارها الأخير بتوريد حوالي 10 مليون لتر من الحليب بكلفة لا تقل عن 1.800د اللتر يعدّ ضربا لمنظومة الإنتاج واستنزافا للموارد المحدودة من العملة الصعبة ودعما للفلاح الأجنبي حسب نص البلاغ .

كما تمت الإشارة إلى تفاقم خسائر حلقات منظومة الحليب وتراكم مديونيتها بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف الخشنة والمركبة واليد العاملة وتضخم كلفة توريد المواد المستعملة في إنتاج وتجميع وتصنيع الحليب (نتيجة تراجع قيمة الدينار التونسي).
كما أشارت إلى النقص الملحوظ في عدد رؤوس القطعان (أكثر من 30 % من السلالات المؤصلة) نتيجة الذبح العشوائي والتهريب علاوة على تراجع كميات الحليب المنتجة خلال سنة 2018 بأكثر من 25 % مع توقع ان تصل إلى 50 % في الأيام القادمة.