الأسد : الحرب على الارهاب لم تنتهِ بعد

الأسد : الحرب على الارهاب لم تنتهِ بعد

أكد الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الإثنين18 ديسمبر 2017 أن الحرب على الإرهاب لم تنته بعد، وأنه لا يمكن الحديث بشكل واقعي عن الانتصار إلا بعد القضاء على آخر إرهابي في سوريا.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية اليوم عن الأسد قوله "ما زلنا نعيش الحرب، ولكننا قطعنا خطوات مهمة فيها من خلال القضاء على المراكز الرئيسة لتنظيم داعش الإرهابي وهذا انتصار كبير.

واعتبر الأسد، خلال استقباله نائب رئيس الوزراء الروسي ديمتري روغوزين، في قاعدة حميميم العسكرية الروسية في سوريا، أن “كل من يعمل تحت قيادة أي بلد أجنبي في بلده وضد جيشه وشعبه هو خائن بغض النظر عن التسمية، وهذا هو تقييمنا لتلك المجموعات التي تعمل لصالح الأمريكيين في سوريا.

ورحب الرئيس السوري بأي دور للأمم المتحدة شرط أن يكون مرتبطًا بالسيادة السورية وأي شيء يتجاوز هذه السيادة مرفوض , متهما في ذات السياق الفصائل المدعومة من الولايات المتحدة في شرق سوريا بـالخيانة.

وحول العلاقات السورية الروسية، أكد بشار الأسد إنها تمتد لأكثر من ستة عقود، معتبرًا أن التركيز فيها كان على الجانب السياسي، وفي ظرف الحرب الذي نعيشه يصبح التركيز أكثر على الجانب السياسي والعسكري، مضيفًا أنه يتم إعطاء العلاقات الاقتصادية حقها خلال العقود الماضية".

و يشار أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون, أكد أمس الأحد في تصريح إعلامي إن الانتصار على تنظيم "داعش" الإرهابي سيتحقق في شهر فيفري المقبل .

وأضاف ماكرون: "سيتم إعلان الانتصار في الحرب على تنظيم "داعش" الإرهابي في سوريا، في شهر فيفري المقبل ,وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.