إستقرار نسبة التضخم عند الإستهلاك في حدود 7,7% خلال شهر ماي

 إستقرار نسبة التضخم عند الإستهلاك في حدود 7,7%  خلال شهر ماي

أفادت بيانات نشرها، اليوم الأربعاء 6 جوان 2018، المعهد الوطني للإحصاء، على موقعه الإلكتروني، على شبكة الانترنات ،أن نسبة التضخم عند الاستهلاك، خلال شهر ماي 2018، شهدت استقرارا في حدود 7,7% بعد سلسلة من الارتفاعات من 6,9% خلال شهر جانفي 2018 الى 7,7% خلال شهر أفريل.

وفسر معهد الإحصاء بأن هذا الارتفاع في نسبة التضخم بالأساس يرجع الى تطور أسعار المواد الغذائية والمشروبات بنسبة 9,3% وأسعار النقل بنسبة 9,6% باحتساب الانزلاق السنوي.

وقدرت نسبة التضخم الضمني لشهر ماي 2018 أي التضخم دون احتساب الطاقة والتغذية مستوى 7.2بالمائة، كما سجلت أسعار المواد الحرة ارتفاعا بنسبة 8.5 بالمائة بحساب الانزلاق السنوي مقابل 5 بالمائة بالنسبة للمواد المؤطرة، مع العلم أن نسبة الانزلاق السنوي للمواد الغذائية الحرة قد بلغت 10.6 بالمائة مقابل 2.4بالمائة بالنسبة للمواد الغذائية المؤطرة.

ازدادت وتيرة ارتفاع أسعار المواد الغذائية خلال شهر ماي 2018 من 8.9 بالمائة الى 9.3 بالمائة، وقد ارتفعت أسعار الغلال بنسبة 17.6 بالمائة وأسعار اللحوم بنسبة 15.2 بالمائة واسعار الاسماك بنسبة 11.1 بالمائة وأسعار الزيوت الغذائية بنسبة 9.9 بالمائة.

كما سجلت أسعار النقل ارتفاعا بنسبة 9.6 بالمائة مقارنة بشهر ماي 2017. ويعود ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار السيارات بنسبة12.9 بالمائة وأسعار مواد استعمال السيارات وقطع الغيار والمحروقات بنسبة 11.8 بالمائة.

تطور أسعار المواد والخدمات المتفرقة

و شهدت أسعار هذه المجموعة ارتفاعا ملحوظا بلغ 10.4 بالمائة مقارنة بالسنة الفارطة، ويعود ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار اللوازم الشخصية بنسبة 10.7 بالمائة وأسعار التأمينات بنسبة 9.3 بالمائة وأسعار الخدمات المالية بنسبة 7.5 بالمائة.

ارتفاع الأسعار عند الاستهلاك بنسبة 0,4% خلال شهر ماي 2018 مقارنة بالشهر السابق

وشهد مؤشر أسعار الاستهلاك ارتفاعا بنسبة 0,4% خلال شهر ماي 2018 مقارنة بشهر افريل بعد ان كانت هذه النسبة في حدود 1,0% خلال الشهر الفارط. ويعود ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار الخدمات بنسبة 0,5% وأسعار المواد المصنعة بنسبة 0,5%.

وسجل مؤشر مجموعة التغذية والمشروبات زيادة بنسبة0.2 بالمائة مقارنة بالشهر المنقضى ،ويعود هذا التطور بالأساس الى الارتفاع الملحوظ في جل المواد الغذائية الطازجة مع انطلاق شهر رمضان بداية من النصف الثاني لشهر ماي، حيث سجلت أسعار البيض ارتفاعا بنسبة 8.5 بالمائة وأسعار اللحوم بنسبة 1.6 بالمائة.

كما ارتفعت أسعار الملابس والاحذية بنسبة 0.8 بالمائة نتيجة ارتفاع أسعار الملابس الصيفية بنسبة 0.8 بالمائة وأسعار الاحذية بنسبة 0.5 بالمائة.

وشهد مؤشر أسعار الصحة ارتفاعا خلال هذا الشهر بنسبة 0.8 بالمائة نتيجة ارتفاع أسعار الادوية بنسبة 0.8 بالمائة وأسعار الخدمات الطبية بنسبة 0.9 بالمائة.