استقالة عدد من أعضاء الهيئة التنفيذية لتظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية

استقالة عدد من أعضاء الهيئة التنفيذية لتظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية

استقال اليوم الأربعاء 27 أفريل 2016 عدد من أعضاء الهيئة التنفيذية لتظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية.

وقد أصدروا اليوم الاربعاء بيانا لتقديم أسباب الاستقالة جاء به:

نحن الأعضاء المستقيلين من الهيئة التنفيذية لتظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية 2016 , نتقدم الى الرّأي العام بالتوضيحات التالية والتي كانت سببا في تقديم إستقالتنا

إحتجاجنا على ما تم ممارسته من ضغط ومحاولات إرباك رئيس الهيئة سواء من داخلها أو من خارجها وعلى تهميش دور الهيئة عموما.

· تعنّت الوزارة في مركزية قرارها , وإعتبار الهيئة مجرد شمّاعة تعلّق عليها أخطاءها إزاء التظاهرة مع تشويه صورة أعضاء الهيئة وتحميلها مسؤولية فشل هذه التظاهرة , إضافة الى وجود صعوبات على المستوى الجهوي لم يقع تذليلها

· إستيائنا وإستنكارنا لوجود برنامج موازي يحاك في الخفاء من طرف المندوبة الجهوية للثقافة بصفاقس وتقديمها الى الوزارة برنامجا وموازنة مالية دون الرّجوع الى أعضاء الهيئة بما في ذلك الرئيس وأمين المال.

· إن الإعتمادات المبرمجة من طرف سلطة الإشراف لفائدة التظاهرة لم يقع ضبطها وتحويلها الى حد هذا اليوم , مما ترتب عنه شلل التعاقد وإنجاز المشاريع الجاهزة والموثقة.

ونظرا لتراكم المشاكل وتشعّبها يوما بعد يوم , وجدنا أنفسنا أمام إستحالة مواصلة العمل في هذه الأجواء المتعكّرة. ومن منطلق شعورنا بالمسؤولية إزاء بلادنا , إرتأينا أن نتخلّى لترك المجال لفريق أخر نتمنّى له كلّ النجاح.

الأعضاء المستقيلون:

سمير السلامي

نجوى كمون

محمد بن حمّودة

لبنى عبّاس

نبيلة المزغني

فوزي محفوظ

عايدة الزحاف