استعدادات مسبقة لحماية صابة التمور بولاية قبلي

استعدادات مسبقة لحماية صابة التمور بولاية قبلي

أكد رئيس دائرة الانتاج النباتي بالمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بولاية قبلي، إبراهيم الجلولي، اليوم الاثنين 14 ماي 2018، شروع المصالح المتدخلة في منظومة انتاج التمور بولاية قبلي في الاعداد لانطلاق موسم "تدلية العراجين" تمهيدا لحماية صابة التمور من دودة التمر و من الامطار الخريفية.

وقد تم الانتهاء عمليا من موسم تلقيح العراجين بمختلف واحات الجهة والذي شمل هذه السنة حوالي 30 مليون عرجون من نوع دقلة نور وقرابة 3 ملايين عرجون من التمور الاخرى .

وأضاف المصدر أنه تم توفير حولي مليونين و500 ألف وحدة من "الناموسية" وأكثر من 700 طن من مادة "البلاستيك" وذلك في اطار الاعداد المسبق لموسم تغليف العراجين وسيتم وضع مليون و500 الف وحدة من هذه "الناموسية" على ذمة صغار الفلاحين والمليون المتبقية ستوضع على ذمة المصدرين الذين يزودون بها بدورهم عدد من الفلاحين الذين يرتبطون معهم في منظومة الانتاج.

وتبلغ مساحات انتاج التمور بالجهة حوالي 38 الف هكتار منها 11 الف هكتارا مشاريع عمومية و27 الف هكتارا من التوسعات الخاصة وتمثل جميعها قرابة 5 ملايين و300 الف اصل من اشجار النخيل منها 4 ملايين و500 الف اصل منتج لدقلة النور والباقي منتجة للتمور الاخرى.