إيطاليا تطرد مواطن تونسي لأسباب أمنية

إيطاليا تطرد مواطن تونسي لأسباب أمنية

أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية، في بيان لها اليوم الإثنين 29 جانفي 2018، عن طرد مواطن تونسي من على التراب الإيطالي لأسباب تتعلق بأمن الدولة''، مشيرة إلى أنّ “عملية الطرد هذه هي السادسة لعام 2018''.

وأفادت الداخلية الإيطالية بأنّ ''243 شخصا طردوا من خلال مرافقتهم الى بلدانهم، منذ مطلع شهر جانفي 2015 حتى اليوم، بسبب إنجرافهم نحو بيئات التطرف الديني”.

وأوضحت الوزارة أن “الأمر يتعلق بمواطن تونسي يبلغ من العمر 41 عاما، كان محتجزا في سجن باليرمو لجرائم تتعلق بترويج المخدرات”، والذي “أبلغت عنها إدارة شؤون السجون لممارسته أعمال قمع وأنشطة تبشيرية تهدف الى جرف أحد مواطنيه نحو التطرف”.

كما جاء في ذات البيان أنه “اتضح على وجه الخصوص، أن التونسي، حرض مواطنه على عدم العمل داخل السجن في خدمة الكفار، بل بالأحرى تسخير نفسه لخدمة الإرهابيين حال خروجه من السجن”. ولهذه الأسباب “أعيد المواطن التونسي الى بلاده حال الإفراج عنه”، لإنتهاء فترة محكوميته، وأنه “تم ترحيله على متن طائرة من مطار روما الدولي”.