أشغال صيانة وتهذيب محطة النقل البري للحافلات بقفصة تتقدم بنسق بطيء

أشغال صيانة وتهذيب محطة النقل البري للحافلات بقفصة تتقدم بنسق بطيء

بلغت نسبة تقدم أشغال صيانة وتهذيب محطة النقل البري للحافلات في قفصة، والتي انطلقت منذ مارس المنقضي، 20 بالمائة وهو ما يعدّ نسقا بطيئا وفق ما أفاد به، اليوم الأربعاء، المدير الجهوي للوكالة الفنية للنقل البري بقفصة الحبيب بن نصر.

وأوضح بن نصر أن هذا التباطؤ يعود بالاساس إلى وجود الحافلات بالمحطة أثناء الأشغال والتي يصل عددها إلى 100 حافلة يوميا، مؤكدا أنه سيتم غلق المحطة كليا وبصورة وقتية مع تغيير مكانها للتسريع في الإصلاحات.
وذكر المصدر ذاته أنه تم رصد اعتمادات ب500 ألف دينار لإعادة تهيئة بناية المحطة والأرصفة الخاصة بالحافلات ودورات المياه وشبابيك الاستقبال والطابق العلوي الخاص بالإدارة، وإعادة تهيئة المشرب ومراجعة الشبكة الكهربائية وقنوات تزويد وتصريف المياه، مشيرا إلى إمكانية انتهاء الأشغال في المحطة مع موفى شهر أكتوبر القادم لتعود إلى سالف نشاطها في ظروف طيبة تستجيب إلى تطلعات المسافرين، بحسب تقديره.