هل كان الرجال أول من استخدموا أحمر الشفاه ؟

هل كان الرجال أول من استخدموا أحمر الشفاه ؟

هل كان الرجال أول من استخدموا أحمر الشفاه ؟
اخترع  شعب بلاد العراق، (بلاد ما بين النهرين)، صبغات الشفاه قبل أكثر من 5000 عام من خلال طحن نوعٍ من الأحجار الكريمة، ثم استخدموا المسحوق على الشفاه و أحياناً حول العينين بغرض التجميل.

وتشير المراجع التاريخية،  إلى أن  الرجال سبقوا  النساء في وضع أحمر الشفاه، إذ شاع استخدامه بين الصيادين تحديداً بغرض التمويه، كما كان الكهنة يستخدمونه لأغراضٍ دينية.

وانتشرت هذه الوصفة إلى حضارة وادي السند، أو باكستان ثم عرف بعدها المصريون القدماء تركيبةً أخرى، أساسها أعشاب البحر واليود ومادة البرومين وصنعوا بهذه المكونات أحمر شفاه داكن، لونه مائل إلى البنفسجي.

وبعد ذلك ، اكتشفوا أن لهذه التركيبة مضاعفات خطيرة على الجسم. حتى استخدمت الملكة كيلوباترا تركيبةً أخرى، وضعت فيها نوعاً من الخنافس مع نمل، ومادةً مستخرجةً من صدف نوعٍ من الحيوانات البحرية.

وكان العالم العربي أبو القاسم الزهراوي، أول من ابتكر أحمر الشفاه الصلب قبل ما يزيد عن ألف عامٍ من الآن،  وكتب عنه في كتابه “التصريف لمن عجز عن التأليف”.