وفاة المطرب حمد الريح بفيروس كورونا

وفاة المطرب حمد الريح بفيروس كورونا

وفاة المطرب حمد الريح بفيروس كورونا
توفي صباح اليوم الثلاثاء غرة ديسمبر 2020، المطرب السوداني حمد الريح عن عمر يناهز 80 سنة متأثر بإصابته بفيروس كورونا.

وكان المطرب قد ناشد صباح أمس جمهوره بالدعاء له ولمصابي كورونا بالشفاء، واصفا المرض بـ "الخطير والفتاك"، بحسب صحيفة "السوداني" الخاصة.

وحمد الريح واحد من أبرز المطربين الذين ساهموا في تطوير الأغنية السودانية وهو من مواليد الخرطوم عام 1940.

 بدأ ظهوره الفني عام 1957 في الحفلات العامة، إلا أنه وإلى جانب الغناء مارس الفنان الراحل رياضة كرة القدم، ولعب لنادي المريخ السوداني أواخر خمسينات القرن الماضي.

 وسبق أن تولى حمد الريح منصب نقيب الفنانين السودانيين بين عامي 2010 و2012.

وترك الراحل العديد من الأغاني البارزة التي ما زال السودانيون يتغنون بها مثل "يا ماريا" و"الرحيل" و"الساقية"، و"الصباح الجديد" و"أسكني يا جرح"، وغيرها.

ونعى الكثير من المطربين والملحنين السودانيين حمد الريح، من بينهم عبد الكريم الكابلي، والنور الجيلاني، وأنصاف فتحي، ومهاب عثمان.