ميغان ماركل متهمة بالسرقة !

ميغان ماركل متهمة بالسرقة !

ميغان ماركل متهمة بالسرقة !
اتهمت المؤلفتان سامنثا بريت وستيف آدامز دوقة ساسكس ميغان ماركل بالسرقة بعد توليها رئاسة تحرير مجلة “فوغ”، أشهر المجلات العالمية المعنية بالموضة لتحرير عدد شهر سبتمبر.

وظلت ميغان ماركل، تعمل 7 شهور مع إدوارد إينينفول حيث اختارت أن تعرض 15 امرأة ترى أنهن “قوى التغيير Forces for Change”، وقالت في بيان إنها سعت للتركيز على القيم والقضايا والشخصيات التي تؤثر على العالم اليوم.

وبحسب موقع ديلي ميل البريطاني، يبدو عمل دوقة ساسكس مشابها لدرجة التطابق لكتاب أسترالي اسمه  The Game Changers يدور حول النساء الملهمات، الكتاب من تأليف “سامنثا بريت” و”ستيف آدامز”، ونُشر قبل 3 سنوات، وكانت “ميغان” كتبت مقالة فيه.

وقالت “سامنثا”، وهي كاتبة صحفية إنها فوجئت عندما شاهدت غلاف مجلة “فوغ” والذي يحتوي على 15 صورة فوتوغرافية كخلفية بالأبيض والأسود.

وأضافت: “من الواضح أنه نوع من الإطراء أن يتم أخذ عملك من قِبل دوقة ساسكس، يبدو أنها تحب أفكارنا، أنا أحب ميغان، ومن المعجبين بها، لكن ما أراه الآن مخيب للآمال”.


وعكفت “سامنثا” و”آدامز” على تأليف الكتاب لعدة سنوات قبل إصداره في ديسمبر 2016، ليكون الكتاب الأكثر مبيعا آنذاك، وكانت الدوقة واحدة من 15 امرأة على صور الغلاف.