مصدر مقرب من أحمد سعد وسمية الخشاب يكشف سببا جديدا لانفصالهما!

مصدر مقرب من أحمد سعد وسمية الخشاب يكشف سببا جديدا لانفصالهما!

مصدر مقرب من أحمد سعد وسمية الخشاب يكشف سببا جديدا لانفصالهما!

تحدث الصحفي المصري هاني عزب، المقرب من الفنانة سمية الخشاب والمطرب أحمد سعد،عن سبب الطلاق بينهما.


ووفق هاني عزب فإن السبب يعود لرغبة الفنانة في الحمل، قائلا"إن سمية الخشاب كانت مثل أية امرأة تريد أن تحمل وتنجب الأولاد، فكان زواجها من أحمد سعد الفرصة الأخيرة خاصة وأنها تعدت الـ50 عاما".

وأضاف: "بعد تقريبا 4 أشهر من الزواج أيقنت سمية الخشاب أنها لن تنجب، والموضوع أصبح شبه مستحيل، مؤكدا أن أحمد سعد كان يضرب سمية الخشاب باستمرار، والدليل على ذلك أغنيتها الأخيرة "بتستقوى" كانت توصيفا لحالتها مع أحمد سعد وتجسيدا لواقع هي مرت به وهو العنف".

ومن جهة أخرى تحدثت شاهدة عيان، تعمل داخل مستشفى الجوي التخصصي بالقاهرة، التي دخلتها سمية في وقتٍ سابق، إثر تعرضها لأزمة صحية مفاجئة، استدعت دخولها العناية المركزة في نوفمبر 2018، عن حقائق مثيرة تكشف توتر العلاقة بين سمية وزوجها الفنان أحمد سعد.

وقالت شاهدة العيان لـ"هُن": "دخلت سمية المستشفى وكان عندها كدمات، وأثبتت الأشعة إن عندها تهتك في الطُحال، بسبب الضرب العنيف".
وأضافت: "اتعملها استئصال في الطحال، وكان كل كلامها إن جوزها أحمد ميعتبش الدور اللي هي فيه، وكانت الدنيا مقلوبه وقتها وكان فيه ناس واقفه تراقب المكان علشان ميقدرش يدخل المستشفى".

وللإشارة فقد كشف أحمد سعد صباح امس الخميس عن انفصاله عن سمية الخشاب، بعد أقل من عامين على إعلان زواجهما في 22 أكتوبر 2017.

ومن جهتها قالت سمية الخشاب إنها قررت رفع دعوى خلع ضد الفنان والمطرب أحمد سعد قبل شهور للضرر، وبدأت في إجراءات رفعها قبل أيام، ولم يتم طلاقها كما تردد.