سيدة فرنسا الأولى تخضع لعملية تجميل سرية

سيدة فرنسا الأولى تخضع لعملية تجميل سرية

سيدة فرنسا الأولى تخضع لعملية تجميل سرية
 إنتشرت صور لزوجة الرئيس الفرنسي، بريجيت ماكرون، بعد تعافيها من عملية تجميل سرية قامت بها خلال شهر جويلية الماضي لإعادة تجميل وترميم بشرة وجهها.

 وبحسب ما نقله موقع الديلي ميل البريطاني، اليوم الثلاثاء 20 أوت 2019، قامت بريجيت ماكرون بعمليتها الجراحية في إحدى المستشفيات الأمريكية الشهيرة في فرنسا، وهي متخصصة في إجراء عمليات التجميل للمشاهير. 

وظهرت  سيدة فرنسا الأولى البالغة 66 عامًا، مع زوجها خلال اجتماعه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ويبدو أنها في روح معنوية مرتفعة بعد أن قضت ما يقرب لثلاثة أسابيع في استراحة من الظهور علنًا في أي مكان، لتقضي "فترة نقاهة" من العملية الجراحية بحسب نفس المصدر.

وأشارت الصحيفة إلى أنه بجانب العملية التجميلية، يبدو وكأن بريجيت كانت تتعافي من حادث آخر بسيط، ظهر على ذراعها بعض آثاره خلال الاجتماع.