الأمير هاري: لن يتم تخويفي بوسائل الإعلام التي تسببت في قتل أمي

الأمير هاري: لن يتم تخويفي بوسائل الإعلام التي تسببت في قتل أمي

الأمير هاري: لن يتم تخويفي بوسائل الإعلام التي تسببت في قتل أمي
أكّد الأمير هاري أن ذكرى أمه 'الأميرة ديانا' ما زالت حية في وجدانه بعد أكثر من 20 عاما على رحيلها، مشددا على أنه لن يدفع 'للقيام بلعبة' مع وسائل الإعلام يعتقد أنها كانت وراء موتها.

ونقلت محطة 'إي.تي.في' عن الأمير هاري قوله: ' كل شيء مرت به (أمه) وما حدث لها أتذكره بشكل لا يمكن وصفه، كل يوم وهذا لا يعني أنني مصاب بالبارانويا، هذا فقط لأنني لا أريد تكرار الماضي..لن يتم تخويفي للقيام بلعبة قتلت أمي'.
ووصف الأمير ما حدث لأمه بأنه 'جرح متقيح'،  وأضاف: 'في كل مرة أرى فيها كاميرا، وكل مرة أسمع فيها صوت التقاط الصور، وكل مرة أري فيها وميض الكاميرا، أعود بذاكرتي مباشرة للوراء'.
وكانت زوجة الأمير، ميغان ماركل، قد أقامت دعوى قضائية ضد صحيفة بسبب ما وصفه الزوجان 'بتنمر' بعض قطاعات وسائل الإعلام البريطانية. 
وقال الأمير هاري في ذلك الوقت إن طريقة معاملة الصحافة لميغان يذكره بأسلوب تعاملها مع الراحلة أمه.
ولقيت الأميرة ديانا حتفها بحادث سيارة في عام 1997، بعد أن طاردها مصورون صحفيون عبر شوارع باريس.