إعلامي مصري يعلن إصابته بفيروس خطير يمنعه من المصافحة

إعلامي مصري يعلن إصابته بفيروس خطير يمنعه من المصافحة

إعلامي مصري يعلن إصابته بفيروس خطير يمنعه من المصافحة
أعلن الإعلامي المصري شريف مدكور عن إصابته بفيروس في الدم بسبب المواد الكيماوية التي يستعملها في علاجه من مرض السرطان.

ونشر مدكور تدوينة على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك حذّر من خلالها المصابين بالسرطان من اتباع نصائح الأطباء حتى لا يصيبهم الفيروس الذي أصابه وتسبّب في نقص مناعته.

وتابع: "بسبب ضعف المناعة تعرضت لهذا الفيروس الذي تسبب في ارتفاع درجة حرارتي لمدة أسابيع.. فنسبة هذا الفيروس في أي جسم لا تتخطى 150%، لكن وصلت لدي إلى 900%... لم أتخلص من الفيروس بعد، لكن الحرارة انخفضت الحمد لله وتحسنت شوية".

وأضاف "بعد عملية إزالة ورم، كان هناك بعض الإرشادات من الأطباء للحفاظ على مناعته، ومنها عدم مصافحة الآخرين وتقبيلهم، ولكن بعد العملية عدت للعمل ومارست حياتي بشكل طبيعي وكنت أخرج وأقود سيارتي، وحتى حينما يقبل علي شخص ويقبلني لم أكن أمنعه".