أول صور تظهر جثة الملياردير جيفري إبستاين وغرفة انتحاره

أول صور تظهر جثة الملياردير جيفري إبستاين إثر انتحاره

أول صور تظهر جثة الملياردير جيفري إبستاين إثر انتحاره
قامت صحيفة ''ديلي ميل'' البريطانية، بنشر صورا لجثة الملياردير، جيفري إبستاين، التي تظهر لأول مرة جرحه الدامي في الرقبة.

وتظهر الصور الأخرى التي التقطت داخل زنزانته في سجن نيويورك، عقدة حبل المشنقة المصنوعة من ملاءات الأسرة والأسلاك الكهربائية، وتعرض هذه الصور لأول مرة، وتم التقاطها بواسطة مكتب الفاحص الطبي في مدينة نيويورك، بعد أن قتل إبستاين نفسه في زنزانته، في شهر أوت الماضي.

وتم اعتبار وفاة إبستاين، المتهم بالتحرش الجنسي بالقاصرات، رسميا انتحارا شنقا، وفقا لصحيفة ''ديلي ميل'' البريطانية، إلا أن وفاته أثارت نظريات المؤامرة واسعة النطاق والتكهنات بأنه قد قتل بدلا من ذلك،.

وتم العثور أيضا على بقايا متعددة من الفراش البرتقالي على الأرض، بالإضافة إلى ملاحظة مكتوبة بخط اليد تشكو من ظروف السجن.

ويعتقد الدكتور بادن الذي استأجره شقيق إبستاين للتحقيق في الوفاة، أن الأدلة الجنائية التي نشرت حتى الآن في وفاة إبستاين، تشير إلى القتل والخنق أكثر من الانتحار، مشيرا إلى أن عقدة الحبل الموجودة في زنزانة إبستاين لم تكن ملطخة بالدماء على الرغم من أن صورة تشريحه تظهر جرحا حول عنقه.