أطباء رجاء الجداوي يكشفون مستجدات خطيرة عن حالتها الصّحية

أطباء رجاء الجداوي يكشفون مستجدات خطيرة عن حالتها الصّحية

أطباء رجاء الجداوي يكشفون مستجدات خطيرة عن حالتها الصّحية
قدّم الطاقم الطبي المعالج للفنانة المصرية الكبيرة، رجاء الجداوي، المصابة بفيروس كورونا المستجد، وتتلقى العلاج في مستشفى عزل أبوخليفة في الإسماعيلية، معطيات جديدة وصادمة حول حالتها الصحية .

وأكد أنه لم تجر مسحات جديدة للفنانة، مع الاكتفاء بالثلاث مسحات التي أثبتت جميعها إيجابية إصابتها بالفيروس، مضيفا أن شفاء الجداوي من فيروس كورونا ليس ما يشغل بالهم في علاجها حاليا، لكن الأهم استعادة الرئة لعملها بشكل طبيعي.

وكشف الطاقم الطبي، أن حالة الفنانة رجاء الجداوي غير جيدة وغير مستقرة، وفي تدهور مستمر، خاصة وأن الأنبوبة الحنجرية المتواجدة عليها حاليا هي التي تضخ الأكسجين للرئة، وبدونها لا يمكنها التنفس في الوقت الحالي.

وتعتبر الأنبوبة الحنجرية هي المرحلة الأخيرة لمصابي كورونا، وحال فشل الرئة في استعادة عملها قد تودي بحياة المريض، حيث أكد الأطباء أن الفنانة لا يمكنها أن تعيش دون الأنبوبة الحنجرية، لحين استعادة الرئة عملها، علما وأن الجداوي حقنت مرتين بجرعتين من البلازما، ولكن عامل السن مؤثر على عدم تعافيها.