يعثر على 45 كلغ ''زطلة'' فيقرر بيعها لشراء مسكن!

يعثر على 45 كلغ ''زطلة'' فيقرر بيعها لشراء مسكن!

يعثر على 45 كلغ ''زطلة'' فيقرر بيعها لشراء مسكن!
واجه كهل في الأربعين من عمره، حكما بالجن مدة 15 عاما، بعد إدانته من قبل محكمة الجنايات الابتدائية بمدينة وهران الجزائرية، بجريمة ارتكاب جنايات الحيازة، التخزين والوضع للبيع مخدرات بوزن 45 كلغ بطريقة غير مشروعة، فيما برأته من تهمتي الاستيراد والنشاط ضمن جماعة إجرامية منظمة.

وحسب جريدة الشروق الجزائرية، فإن وقائع القضية تعود إلى تاريخ 22 مارس 2016، أين تمكنت مصالح الأمن الجزائري من ضبط كمية من المخدرات تزن 45 كلغ من مادة ''الزطلة''، مخبأة في سطح منزل المتهم.

واعترف المتهم بأنه عثر على المخدرات بالصدفة ملقاة على الأرض، ومغلفة بإحكام بكيس بلاستيكي أسود اللون، ليدفعه الفضول إلى فتحه، مضيفا أنه بمجرد مشاهدته محتوى الكيس، عرف أنها مخدرات، مثلما أقر بقيامه بحملها إلى غاية منزله، وهناك خزنها في سطح بيته، غير منكر نيته في بيعها ليقتني بثمنها مسكنا جديدا لعائلته.

ومن جانبها، اعتبرت النيابة العامة لدى المحكمة، ما جاء به المتهم من روايات بخصوص مصدر المخدرات، ونفي علاقته بجناية الاستيراد، أمر غير منطقي ومجرد محاولة منه للتهرب من المسؤولية الجزائية، لاسيما أن الجزائر ليست دولة منتجة لهذه السموم، وما تم ضبطه اقترن بمنطقة مغنية الواقعة على الحدود مع دولة المغرب، لتلتمس في حقه تسليط عقوبة السجن المؤبد قبل النطق بالحكم المذكور.