مسافرة  تمضي رحلتها في مرحاض الطائرة بسبب ''وجبة لوز''

مسافرة  تمضي رحلتها في مرحاض الطائرة بسبب ''وجبة لوز''

مسافرة  تمضي رحلتها في مرحاض الطائرة بسبب ''وجبة لوز''

اضطرت مسافرة إلى البقاء في مرحاض الطائرة طيلة الرحلة الممتدة من المملكة المتحدة إلى أستراليا، بسبب وجبة لوز.


وبقيت لوار ميري، جالسة على مقعد الحمام في الطائرة التي تسافر على متنها، بعد أن تركت مقعهدها طوال الرحلة بحسب ما أفادت صحيفة ''ذا صن'' البريطانية.

وفوجئت الراكبة التي تعاني من حساسية تجاه المكسرات، بتقديم طاقم الطائرة لوجبات من اللوز.

وحاولت لورا إقناع الراكبين بمشكلتها، ولكن استمر توزيع اللوز داخل الطائرة ولم يساعدها الطاقم بإعطائها كمامة من أجل وضعها على وجهها في النهاية.

الجدير بالذكر أن الحساسية الناجمة عن اللوز، والجوز، والفستق، والمكاداميا، والكاجو، والبقان، من أكثر أنواع الحساسية شيوعاً عند الكبار والأطفال، كما أنّ امتلاك الشخص حساسية تجاه نوع واحد يمكن أنّ يؤدي إلى إصابته بالحساسية تجاه أنواع أخرى، ومن الأعراض التي يُسببها هذا النوع من الحساسية ما يؤثر في الجسم، مثل الطفح الجلديّ، والانتفاخ، والاحمرار، والشرى، واحتقان الأنف وسيلانه، والعطاس، والتهاب الحلق، والحكة في العين والدموع، كما قد تسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.