ضحايا حادث انقلاب شاحنة العاملات: فتاة الـ22 عاما كانت تعيل 11 فردا

ضحايا حادث انقلاب شاحنة العاملات: فتاة الـ22 عاما كانت تعيل 11 فردا

ضحايا حادث انقلاب شاحنة العاملات: فتاة الـ22 عاما كانت تعيل 11 فردا

جد صباح أمس الخميس، حادث انقلاب شاحنة خفيفة، تقل على متنها 16 عاملة في القطاع الفلاحي بمسلك ريفي يربط بين منطقتي ضمدة والكدوة بمعتمدية الفحص من ولاية زغوان، أسفر عن وفاة عاملتين واحدة بالمستشفى المحلي بالفحص والثانية بالمستشفى الجهوي بزغوان، وإصابة العاملات الأخريات إصابات متفاوتة الخطورة.



وخلف الحادث لوعة كبيرة في نفوس أهالي المنطقة، خاصة وأنّ إحدى ضحاياه فتاة تبلغ من العمر 22 عاما، تدعى حكيمة فرج وأصيلة منطقة سوغاس الشمالية، وهي منطقة ريفية نائية تغادر منها كل صباح حوالي 20 شاحنة محملة بنساء يبحثن عن لقمة العيش.


غادرت حكيمة فرج منزلها بحثا عن لقمة العيش، ولكن بعد أن قطع سائق الشاحنة مسافة قصيرة، حصلت الكارثة وفارقت الشابة الحياة، تاركة خلفها عائلة تتكون من 11 فردا هي العائل الوحيد لهم.