الميدة – نابل: وفاة شاب تعرّض منذ شهرين إلى العنف الشديد من قبل دورية أمنية

الميدة – نابل: وفاة شاب تعرّض منذ شهرين إلى العنف الشديد من قبل دورية أمنية

الميدة – نابل: وفاة شاب تعرّض منذ شهرين إلى العنف الشديد من قبل دورية أمنية
توفي صباح اليوم شاب كان يرقد بالعناية المركزة بمستشفى الطاهر المعموري بنابل منذ أكتوبر الماضي بعد تعرضه للعنف الشديد من قبل دورية أمنية بمنطقة الميدة.

وأكد عادل بوقرة محامي المتضرر الشاب "شكري مفتاح" في تصريح لإذاعة الجوهرة أف أم أن ملف منوبه أخذ منذ البداية منحى مسترابا، بعد تعرضه لاعتداء من قبل أعوان دورية للحرس الوطني في شهر أكتوبر 2021.

وأضاف بوقرة أن الاعتداء كان "وحشيا"، وأحال موكله إلى العناية المركزة، في حين كان تعاطي السلطة القضائية بسلبية كبيرة مع الملف، رغم تقديم شهادة طبية بـ45 يوما في الغرض، بينما بقي المعتدون في حالة سراح بعد الاستماع إليهم، وفق قوله.