طيلة يوم كامل: 'الفوضى والفارينة' يحكمان بلدة إسبانية(فيديو)

'الفوضى والفارينة' يحكمان بلدة إسبانية يوما كاملا (فيديو)

'الفوضى والفارينة' يحكمان بلدة إسبانية يوما كاملا (فيديو)

عاشت مدينة إيبي في جنوب شرق إسبانيا يوم أمس الجمعة 28 ديسمبر 2018، حالة من الفوضى طيلة ساعات النهار، حيث شارك السكان في المعركة السنوية للدقيق.


المعركة التقليدية بالطحين والبيض والمفرقعات تجرى كل عام كجزء من مهرجان ''Els Enfarinats''، الذي يحتفي بـ''يوم الأبرياء'' وهو المعادل الإسباني ليوم كذبة أفريل.

وخلال المهرجان يقوم المحتفلون الذين يرتدون أزياء عسكرية هزلية، بتمثيل انقلاب ساخر وبالهيمنة على المدينة حتى غروب الشمس، من خلال سباق في الشارع يتم من خلاله اختيار "العمدة" ومن ثم الانتقال إلى مبنى البلدية للسيطرة عليه رمزياً.

ويجوب المشاركون شوارع المدينة لجمع غرامات، تدفع من قبل الجميع، هي في الواقع تبرعات للجمعيات الخيرية المحلية، أما أولئك الذين يرفضون دفع الغرامة فيحبسون في "زنزانة" في ساحة المدينة كعقوبة ويغطون بالدقيق.

وبعد "الاستيلاء على السلطة"، تدور معركة ضد مجموعة تحاول "استعادة النظام" في الساحة المركزية للمدينة، تحت أنظار السكان الذين يتابعون الأحداث من مسافة آمنة.

يقال إن المهرجان قد تم الاحتفال به لأول مرة منذ أكثر من 200 عام، ولكن تم إحياؤه من قبل المدينة في عام 1981، وفقاً لوسائل الإعلام المحلية.