البحيرة: سائق بوكالة أسفار يلهف 30 مليون ويوهم بجريمة

البحيرة: سائق بوكالة أسفار يلهف 30 مليون ويوهم بجريمة

البحيرة: سائق بوكالة أسفار يلهف 30 مليون ويوهم بجريمة
كشفت التحريات التي أطلقتها الادارة الفرعية للقضايا الاجرامية، تورط سائق بوكالة أسفار في لهف 30 ألف دينار صحبة شركائه والايهام بتعرضه للسطو، وفق ما ذكرته وزارة الداخلية اليوم الاربعاء 25 سبتمبر 2019.

وقالت الداخلية، إنه وإثر تعرّض سائق بوكالة أسفار أثناء قيامه بتحويل مبلغ مالي من العملة الأجنبيّة إلى عملة تونسيّة بمكتب صرف للعملة بجهة ضفاف البحيرة 2 إلى عمليّة سطو من قبل شخصين والاستيلاء على مبلغ مالي قدره 30 ألف دينارا، تمكّنت الإدارة الفرعيّة للقضايا الإجراميّة بإدارة الشّرطة العدليّة، بعد تعميق التّحرّيات، من حصر الشّبهة في السّائق المذكور والذي بالتّحرّي معه، اعترف بتورّطه في الجريمة المذكورة بمشاركة ابن شقيقته (من ذوي السّوابق العدليّة) وصديقه وذلك بعد الايهام بتعرّضه لعمليّة سطو، وقد تبيّن أنّه تحصّل على مبلغ مالي قدره 3.5 ألف دينارا وتولّى ايداعه بحسابه البنكي. 

وبمزيد تعميق التّحرّيات وبتفتيش منزل المورّط الثّاني في عمليّة السّطو المذكورة بعد التّنسيق مع النّيابة العموميّة، تمّ حجز مبلغ مالي قدره 10 آلاف دينارا دلّ على مكانه شقيقه. 

وباستشارة النّيابة العموميّة، أذنت بالاحتفاظ بالمورّط الرّئيسي وابن شقيقته (الذي دلّ على مكان المبلغ المالي) واتّخاذ الاجراءات القانونيّة في شأنهما وإدراج شخصين آخرين (شريكي المورّط الرّئيسي) بالتّفتيش ومواصلة الأبحاث.