اطلاق حملة #أنا أيضا لفضح المتحرشين

اطلاق حملة #أنا أيضا لفضح المتحرشين

اطلاق حملة #أنا أيضا لفضح المتحرشين

أطلقت مجموعة من النساء ومنظمات تنشط في مجال حقوق النساء حملة أنا أيضا#، للتنديد بسلوكيات التحرش الجنسي التي تتعرض لها النساء في الوطن العربي وفضح مختلف هذه الممارسات وقد لاقت الحملة صدى كبيرا بجميع مواقع التواصل الافتراضي.


حيث سرعان ما تمّ تنظيم حملات في هذا المجال عبر مواقع التواصل الاجتماعي لدعوة النساء للحديث عن المضايقات وعن التحرش الجنسي الذي تعرضن له عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خلال استخدام وسم #أنا أيضا، وهو نفس الوسم الذي استخدم في الولايات المتحدة قبل أيام Metoo #

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الوطن العربي انتشارا كبيرا لوسم #أنا أيضا، و#أنا كمان حيث ناقشت العديد من السيدات هذه الظاهرة التي تجد تعتيما كبيرا في المجتمعات العربية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا حيث كثيرا ما تلجأ النساء إلى الصمت بسبب طبيعة المجتمع المحافظة.

الحملة استدرجت عديد النساء العربيات إلى تحدي الصمت وتحدثن عن التحرش الذي تعرضن له سواء في العمل أو وسائل النقل أو الشوارع والساحات العامة والمدارس والكليات..