تربية القطط تقلل من التوتر وتقي من هذه الأمراض

تربية القطط تقلل من التوتر وتقي من هذه الأمراض

تربية القطط  تقلل من التوتر  وتقي من هذه الأمراض
كشفت  دراسة حديثة أن تربية القطط أمر  مفيد للصحة حيث تساعد القطة الأشخاص الذين يعانون من الكآبة أو الحزن في التغلب على هذه المشاعر.

وبينت الدراسة أن القطط  تطلق ما يعرف بهرمون الأوكسيتوسين، وهو هرمون معروف بإثارة مشاعر الحب والثقة، حيث أثبتت إحدى الدراسات دور القطط في مساعدة الأطفال الذين يعانون من مرض التوحد في التقليل من أعراضه لديهم.

كذلك تحسين النوم، حيث أثبتت دراسة أجراها معهد "مايو كلينك" أن 41% من الأشخاص الذين لديهم قطة قالوا إنهم ينامون بشكل أفضل بفضل حيوانهم الأليف.

هل تصدق أن القطة تقلل من الإصابة بأمراض القلب، حيث يمكن أن يقلل امتلاك قطّ من مخاطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 30%، بما في ذلك الإصابة بالسكتة الدماغية، لأنها تساعد في التقليل من التوتر.

كما أن التعرض لوبر وجلد هذه الحيوانات الأليفة يزيد من مقاومة المواد المسببة للحساسية، مما يقلل من خطر الحساسية والربو، بالتالي يزيد المناعة.

كما أشارت الدراسة الى أن خرخرة القط علاج، فصوت الخرخرة الذي تصدره القطط يصل تردد اهتزازه ما بين 20 إلى 140 هرتز، وتعتبر خرخرتها أحد أكثر الأصوات راحة في العالم، كما أن الترددات في نطاق 18-35 هرتز لها تأثير إيجابي على حركة المفاصل.