مواقع التواصل الإجتماعي تسبب إضطرابات نفسية للمراهقين

مواقع التواصل الإجتماعي تسبب إضطرابات نفسية للمراهقين

مواقع التواصل الإجتماعي تسبب إضطرابات نفسية للمراهقين
كشفت دراسة حديثة أن تقضية المراهقين لأكثر من ثلاث ساعات في اليوم في تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، يؤثر على صحتهم العقلية.

ويشير الباحثون خلال الدراسة إلى أن تصفح فيسبوك أو تويتر من شأنه ان يخلف احساسا بالقلق و الإكتئاب والعدوانية لدى المراهقين.

ويمكن في هذا السياق للأطباء إكتشاف مشاكل الصحة العقلية لدى المراهقين عبر متابعة  الوقت الذي يقضونه في تصفح مواقع التواصل بدل ممارسة الرياضة أو النوم.

وشملت الدراسة الجديدة  6600 مراهق أمريكي وأظهرت نتائجها  أن إستخدام وسائل التواصل الاجتماعي لمدة تفوق ثلاث ساعات يوميا، ينتج عنها الشعور  بالقلق أو الوحدة، بالمقارنة مع المراهقين الذين لا يقبلون على وسائل التواصل الإجتماعي.