مخاطر جديدة من قلة النوم على صحّة الأطفال

مخاطر جديدة من قلة النوم على صحّة الأطفال

مخاطر جديدة من قلة النوم على صحّة الأطفال

كشفت دراسات سابقة عن عديد المخاطر التي ترافق قلة النوم، حيث ماتزال هذه الدرسات في كل مرة تكتشف خطرا جديدا لهذا الاشكال.


واكتشف علماء جامعة روتجرز الأمريكية أن عدم كفاية ساعات النوم للأطفال تسبب عادات غير صحية في الأكل والبدانة وقلة الحركة.

ودرس الباحثون، 177 ألف طفل ومراهق تتراوح اعمارهم بين 8-17 سنة، عاداتهم في الأكل ومستوى النشاط البدني وطول فترة النوم.

كما تبين أن الأطفال دون سن الـ 12سنة ناموا أقل من 9 ساعات في اليوم، وحوالي 40 % من الذين اشتركوا في الدراسة لم يولوا مسألة النوم أي اهتمام وكانوا ينامون أقل من الفترة التي ينصح بها الأطباء.

واتضح من نتائج هذه الدراسة أن قلة النوم تصبح سببا في نشوء عادات سيئة، فالأطفال الذين كانوا ينامون أقل من المعدل المطلوب يمتنعون عن تناول وجبة الفطور، ويكتفون بالوجبات السريعة والحلويات ويبتعدون عن المواد الغذائية المفيدة.

كما تؤثر قلة النوم في النشاط البدني للطفل، فيفضل الجلوس وعدم الحركة، وهذه العادات الجديدة أدت في نهاية المطاف إلى زيادة الوزن ومن ثم إلى البدانة.