عادات بسيطة لتفادي كل أنواع الفيروسات والأمراض المُعدية

عادات بسيطة لتفادي كل أنواع الفيروسات والأمراض المُعدية

عادات بسيطة لتفادي كل أنواع الفيروسات والأمراض المُعدية
يصبح الإنسان عرضة لكل أنواع الفيروسات والأمراض المُعدية، من دون جهاز مناعي قوي لذلك يمكن الإلتجاء لأمور صغيرة يومياً لضمان سلامة نظام الدفاع عن الجسم والتصدي لكافة الفيروسات.

تفادي التدخين السلبي

قد تتعرض لتلف في أجزاء من الجهاز المناعي في حال التعرّض للتدخين السلبي، وفق مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. 

إضافة مزيد من البروتينات إلى الفطور

البروتينات هي مغذيات أساسية لدوافع كثيرة، فهي تساعد الجسم على بناء الأنسجة وإصلاحها، كما أنها محور نظام المناعة الصحّي. 

غسل اليدين

يمكن غسل اليدين من لتخلّص من البكتيريا المُسبِّبة للأمراض حيث أوصَت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بغسل اليدين لما لا يقلّ عن 20 ثانية لخفض التعرّض للجراثيم وحماية الجهاز المناعي من أي تدهور.

حصص "إكسترا" من الخضار

هي المواد التي يستخدمها الجسم لمحاربة الجذور الحرّة التي قد تساهم في تلف الخلايا، يجب على البالغين توفير كوبين من الفاكهة ذات الألوان الزاهية و2 إلى 3 أكواب من الخضار يومياً.

ضبط المنبّه للخلود إلى الفراش

إنّ النوم الجيّد ليلاً يعزّز فاعلية خلايا «T» في الجسم، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء التي تساعد على مكافحة الفيروسات.

ويجب ابتكار وقت نوم صحّي روتيني من أجل الخلود إلى الفراش في ساعة مناسبة ،تماماً كما تعيّنون المنبّه بغية الاستيقاظ صباحاً، يجب الاستعانة به مساءً تحضيراً للنوم.

شرب كوب من المياه عند الاستيقاظ

الحفاظ على ترطيب الجسم عن طريق احتساء كمية كافية من المياه يومياً سيساهم أيضاً في تعزيز الجهاز المناعي. 

الزنجبيل وعصير الحامض

إنّ جرعة من الزنجبيل وعصير الحامض في اليوم قد تساعد على خفض الالتهاب ودعم المناعة.