هكذا تقلعون عن التدخين !

طريقة جديدة للإقلاع عن التدخين

طريقة جديدة للإقلاع عن التدخين
يحاول الكثيرون الاقلاع عن التدخين، لكن دون جدوى، غير أن البحوث لإيجاد الوسيلة المثلى لتحقيق هذا الهدف مزالت متواصلة.

وقد أكد كشف الدكتور أوليغ زيكوف، مدير معهد صحة الإدمان في المجتمع، أن العامل الاجتماعي النفسي، هو العامل الأساسي المحدد للإدمان على التدخين، موضحا أن إزالة متلازمة الامتناع عن النيكوتين، ليست عملية صعبة، ولكن من الصعب تغيير السلوك ونمط التفكير.

وينصح الدكتور زيكوف، بتحليل، ارتباط التدخين بالسلوك وتفكير الشخص، وفيما إذا كانت توجد الصور النمطية عن التدخين بعد تناول الطعام أو مع مجموعة الأصدقاء.

وقال ''إذا كان للشخص رغبة و استعداد نفسي لتقبل التغيير، فإنه قادر على الإقلاع عن التدخين، ولكن من أجل ذلك يجب أن تكون هناك محفزات واستعداد داخلي لتغيير السلوك".

وأوضح قائلا ''إذا كان الشخص غير قادر على هذا ، على الرغم من أنه يرغب بترك عادة التدخين السيئة، فإنه سيجد دائما الأعذار والمبررات، وهذا يشمل جميع أنواع الإدمان''.