طفل يتغير جلده يومياً بسبب ''حالة مرضية نادرة''

بسبب حالة مرضية نادرة.. طفل يتغير جلده يومياً

بسبب حالة مرضية نادرة.. طفل يتغير جلده يومياً
تفاجأ الأطباء عند ولادة الطفل البريطاني ميشيل وينتر بإصابته بمرض جلد السمكة النادر، حيث يتغير جلد الطفل بشكل يومي.

وأكد الأطباء لوالدة الطفل أنه لن يعيش لفترة طويلة لأنه سيكون عرضة للإلتهابات نظرا لعدم قدرته على تنظيم فقدان السوائل بجسده والحفاظ على حرارة جسده، وبأنه يحتاج لرعاية خاصة.

ولكن الطفل ميشيل الذي يعيش في مدينة ديربي، خالف توقعات الأطباء بفضل العناية الفائقة التي تقدمها له والدته التي تقوم بترطيب جلده كل 4 ساعات، كما تبعده بشكل دائم عن أشعة الشمس لأنها تحرق جلده.

وقالت الأم بأن صور إبنها حظيت بالسخرية على مواقع التواصل الإجتماعي، كما أن المارة يُصدمون عندما يتأكدون من أنه طفل حقيقي وليس دمية.

وقد قامت الأم بإنشاء صفحة على موقع التبرعات الشهير ''غو فاند مي'' من أجل الحصول على مساعدات تشتري من خلالها حمام الفقاعات النانوية الذي يساهم في تقشير جلد ميشيل دون أن يشعر بأي ألم.