قريبًا.. التغلب على سرطان الثدي في 10 أيام فقط

التغلب على سرطان الثدي بات ممكنا في 10 أيام فقط

التغلب على سرطان الثدي بات ممكنا في 10 أيام فقط
توصلت دراسة جديدة إلى أن الآلاف من مرضى سرطان الثدي يمكن أن يدخروا أسابيع من العلاج الإشعاعي بفضل طريقة جديدة يمكن إعطاء العلاج في غضون عشرة أيام فقط من خلال استهداف جزء فقط من الثدي بأشعة إكس.

وأوضحت عالمة الأورام الدكتورة سيمونا شيتلمان من مركز أندرسون للسرطان بجامعة تكساس، أن سرطانات الثدي الصغيرة تميل إلى الظهور في نفس المنطقة، لهذا السبب، ومن المنطقي فقط معالجة هذا الجزء، بدلًا من علاج الثدي بأكمله''.

كما أشارت الدكتورة الى أنه عن طريق الحد من منطقة العلاج، يتم تقليل مخاطر حدوث مشاكل مثل حروق الجلد والندوبات وتلف الأعضاء المحيطة بما في ذلك القلب.

ويعتبر علاج سرطان الثدي في كثير من الأحيان مقايضة قاسية، وبالرغم من نسبة فعاليته ونجاحه في السيطرة على الورم سواء بالعقاقير أو العمليات المؤلمة، إلا أن الآثار الجانببة له تعد مؤلمة للغاية، وبفضل هذه الأساليب، لا يزال 90% من النساء المصابات بسرطانات المرحلة الأولى على قيد الحياة ويتعافين بالكامل بعد خمس سنوات من التشخيص.