إكتشاف ثوري جديد في جسم الإنسان!

إكتشاف ثوري جديد في جسم الإنسان!

إكتشاف ثوري جديد في جسم الإنسان!

توصل علماء جامعة "Duisburg-Essen" الألمانية في دراسة تم إجرائها لنوع جديد من الأوعية الدموية في العظام، توفر معظم إمدادات الدم اللازمة.


وتسمى الأوعية العابرة للقشر (TCVs)، حيث تخترق القشرة الصلبة لعظام الفئران وتعمل كمسار "مختصر" عن طريق نقل الخلايا المناعية من النخاع العظمي، إلى المنطقة المصابة من الجسم، بدلا من الخلايا التي يجب "التقاطها" بالدم عند دخوله إلى نهاية العظم، عبر نخاع العظام، للخروج من الطرف.

ومن المفترض أن يؤدي هذا الاكتشاف الثوري إلى تطوير علاجات جديدة، تستخدم هذا التدفق في الدم و"هجرة" الخلايا المناعية، للمساعدة في علاج الحالات الالتهابية، مثل هشاشة العظام.

وفي الدراسة، حقن العلماء الفلورسنت في العظام الطويلة لدى الفئران. وتتميز العظام الطويلة بأنها صلبة وكثيفة، وتوفر القوة ودعم الهيكل.

ثم فُحصت العظام تحت المجهر الفلوري والأشعة السينية. وكشفت النتائج المنشورة في مجلة "Nature Communications"، عن وجود عظام طويلة لدى الفئران مزودة بالأكسجين والمواد المغذية من قبل مئات الشعيرات الدموية المكتشفة حديثا، على طول العمود الفقري بأكمله.