طبيبة تحذر من العمل في السرير

إحذر العمل في السرير خلال فترة الحجر الصحي

إحذر العمل في السرير خلال فترة الحجر الصحي
نبّهت طبيبة بريطانية تدعى صوفي بوستوك من مخاطر العمل من السرير خلال فترة العزل الصحي لتجنب انتشار فيروس كورونا.

وقالت الطبيبة إن "القيام بذلك يؤثر بشكل سلبي على الصحة، ويقلل من الإنتاجة، بالإضافة إلى التأثير على النظافة الشخصية في السرير" إذ أن الاستلقاء على السرير والانحناء على جهاز كمبيوتر محمول يمكن أن يسبب ألماً في الظهر والعنق"..

وأضافت: "عندما تطفىء الضوء في الليل، وإذا كنت في سريرك طوال اليوم، فمن المرجح أن تستمر بالتفكير بالعمل وبالمثل، فإن قضاء الكثير من الوقت في السرير يزيد من احتمالية شعورك بالنعاس خلال النهار، مما يقلل من إنتاجيتك".

وأكدت بوستوك أن الضوء الطبيعي يساعد في الحفاظ على مستويات مرتفعة للطاقة، قائلة: "التعرض للضوء الطبيعي خلال النهار، وخاصة في الصباح، يساعد أيضاً على إيقاظ ساعة جسمك البيولوجية بالكامل، بحيث يكون جسمك جاهزاً للنوم في الليل".