ياسين العياري يتحدّى الشرطة العدلية الفرنسية

ياسين العياري يتحدّى الشرطة العدلية الفرنسية

ياسين العياري يتحدّى الشرطة العدلية الفرنسية
أعلن النائب بمجلس نواب الشعب ياسين العياري في تدوينة نشرها اليوم الخميس 17 سبتمبر 2020، تواجده بمقر الشرطة العدلية الفرنسية بعد أن وجهت له في وقت سابق مراسلة عبر بريده الاكتروني لتعلمه أنه مطلوب لدى المصالح القضائية الفرنسية.

وكتب العياري غلى فيسبوك:

الشرطة العدلية الفرنسية، لم تعد تتجاوب في قضية البلكاني، معادش يجاوبوا تاليفون أو إمايل!

فليكن، هاني مشيت دقيت عليهم الباب! عالسلامة، موش قلتوا حاشتكم بيا؟ هاني جيت :)

واهم من كان يعتقد أنه كيف يعملي قضية بأي تهمة و في أي بلد، بش نخاف أو نبطل أو "معادش نعاودها"، غلطوه! :)

إخترنا المواجهة و بش نربحو، و بعد ما نربحو سنلاحق البالكاني و بش نزيدو نربحو!

ندافع على شرف مجلس النواب التونسي، سيادة الجمهورية التونسية، فوق كل أرض و تحت أي سماء!

#هذه_تونس_ماهيش_الأوترمار
#عياري_ضد_بلكاني

وكان العياري قد أعلن بتاريخ 9 أوت 2020 بأنه ملاحق قضائيا بعد أن قدّم صاحب شركة فرنسيةُ تدعى ''ASA energy PANORO ،''شكاية جزائية ضده إلى الشرطة العدلية الفرنسية.