ياسين إبراهيم: ''لم يعد هناك حكومة وحدة وطنية بعد تغوّل النداء والنهضة''

ياسين إبراهيم: ''لم يعد هناك حكومة وحدة وطنية بعد تغوّل النداء والنهضة''

ياسين إبراهيم: ''لم يعد هناك حكومة وحدة وطنية بعد تغوّل النداء والنهضة''

قال رئيس حزب آفاق تونس، ياسين إبراهيم، خلال حضوره في برنامج ''ناس نسمة'' اليوم الأربعاء 17 جانفي 2018، إنه ''لم يعد هناك حكومة وحدة وطنية بعد تغوّل النداء والنهضة''، وفق تعبيره.


وأوضح ياسين إبراهيم، أنّ حزبه أجرى تقييما سياسيا، اكتشف خلاله أن التحالف بين 'حركة النهضة' وحزب 'نداء تونس'، أنتج تغوّلا في الحكم وأثّر على الأداء السياسي للحكومة الحالية، مشيرا إلى أن التحالف الاستراتيجي بينهما هو توافق 'مغشوش'، وفق وصفه.

كما انتقد ياسين إبراهيم، التقارب بين الائتلاف الحاكم، معتبرا أن حركة النهضة دخلت شريكا في الحكم مع نداء تونس عام 2015، وتطور ذلك إلى ''سيطرتها على الوضع السياسي في البلاد بعد تدهور شهده حزب نداء تونس وما تبعه من انشقاقات حينها''، مستدلا على ''سيطرة'' النهضة سياسيا بحيازتها أكثر المقاعد في البرلمان، ما أنتج سيطرتها تدريجيا على مجلس نواب الشعب، وفق تحليله.

وأبدى إبراهيم اقتناعه وحزبه بالشراكة التي عقدها مع نداء تونس، مستدركا، ''لكن لأجل تنفيذ إصلاح اقتصادي يجب التوافق بدل التحالف الثنائي''، مضيفا، ''ما رأيناه أن النداء لم يلتزم بمبدأ الشراكة، وكأنه منطق مساومة ''إما يجي حزبنا تحت الزرسة أو ما نخدمش معاك''.

واعتبر أن هناك تدخلات وشبكة دولية مرتبطة بالتوجيه السياسي الحالي، مؤكدا عدم توافق آفاق تونس مع حركة النهضة حتى في المستقبل''.