موقف حركة النهضة من إمكانية دعوة بشار الأسد للقمة العربية بتونس

موقف حركة النهضة من إمكانية دعوة بشار الأسد للقمة العربية بتونس

موقف حركة النهضة من إمكانية دعوة بشار الأسد للقمة العربية بتونس

قالت محرزية العبيدي، عضو المكتب التنفيذي لحزب حركة النهضة، اليوم السبت 5 جانفي 2019، بمعتمدية المظيلة من ولاية قفصة، إنه في صورة توجيه رئاسة الجمهورية دعوة للرئيس السوري بشار الأسد لحضور القمة العربية في تونس، فإن الحركة ستتفاعل بايجابية وواقعية، مضيفة أنها تتبنى تصريحات الناطق الرسمي باسم الحركة عماد الخميري في ما يخص الملف السوري، حول ضرورة إيقاف نزيف الدماء والحروب الداخلية بسوريا.


من ناحية أخرى، وفي ردها على سؤال حول تعطل إرساء المحكمة الدستورية، صرحت العبيدي، بأن حركة النهضة ستسعى الى التفاوض بايجابية مع باقي الكتل البرلمانية لاختيار الأعضاء الثلاثة المتبقين للمحكمة، بعد أن تم التصويت على عضو فقط من مجموع أربعة، مشددة على ضرورة استكمال إحداث هذه المحكمة باعتبار أن سنة 2019 مفصلية، وسيقع فيها إجراء الإنتخابات التشريعية والرئاسية.
كما أفادت في تصريح، لدى إشرافها على اجتماع بأنصار حركة النهضة بمعتمدية المظيلة، أن الحركة تساند الإحتجاجات السلمية التي تشهدها البلاد باعتبارها حقا دستوريا، وتحث الحكومة على الإستماع الى مطالب المحتجين والتفاعل معها، داعية المحتجين في المقابل، إلى عدم الإنسياق وراء العنف وبث الفوضى.