عصام الشابي: ''خبراء البلاط يساندون سعيّد في تعليق الدستور''

عصام الشابي: ''خبراء البلاط يساندون الرئيس في تعليق الدستور''

عصام الشابي: ''خبراء البلاط يساندون الرئيس في تعليق الدستور''
قال أمين عام الحزب الجمهوري عصام الشابي، اليوم الأربعاء 15 سبتمبر 2021، إة تونس الدولة الوحيدة في العالم دون حكومة بعد الاجراءات الاستثنائية التي أعلن عنها رئيس الجمهورية قيس سعيّد يوم 25 جويلية الفارط.

 

واعتبر الشابي، في تصريح لإذاعة إكسبريس اف ام، أن هذه الإجراءات ساهمت في الحد من الحريات والمساس من الحقوق، مستنكرا رفض رئيس الجمهورية الجلوس على طاولة الحوار، ووضع خارطة طريق، داعيا إلى ضرورة إنهاء الاجراءات الاستثنائية التي طالت مدتها وتشكيل حكومة ووضع خريطة طريق، في ظل توقف كامل لدواليب الدولة، وفق تعبيره.

ندد عصام الشابي بتعليق العمل بالدستور، قائلا: ''بعض خبراء البلاط يساندون رئيس الجمهورية في ذلك”، مستنكرا تجميع كافة السلط بأيدي رئيس الجمهورية.

كما عبر عن ''رفض الحزب الجمهوري التام لتعليق العمل بالدستور والخروج عن الشرعية التي استمدها الرئيس منه''، مطالبا ''رئيس الدولة بتعيين رئيس حكومة مستقل، في ظل التحديات التي تعيشها البلاد منها سن قانون مالية تكميلي والتفاوض مع صندوق النقد الدولي''.

وشدد في ذات الإطار على أن تونس في حاجة لرئيس حكومة وليس لوزير أول يكون محل ثقة لرئيس الدولة، مستنكرا ما اسماه تفرد رئيس الجمهورية قيس سعيّد بالرأي.

واعتبر، عصام الشابي، عدم تمرس الرئيس بالسياسة أدى إلى سوء إدارة البلاد، مطالبا اياه بتوسيع دائرة المشاورات والمحيطين به للخروج من هذه الأزمة، وفق تقديره.

وأقر أمين عام الحزب الجمهوري بأن عديد الأحزاب تحاول الضغط على رئيس الجمهورية من أجل الجلوس على طاولة حوار ووضع خارطة طريق.