عبير موسى:أسلوب حزبي في مكافحة النهضة سيختلف عن أسلوب النظام السابق

عبير موسى:أسلوب حزبي في مكافحة النهضة سيختلف عن أسلوب النظام السابق

عبير موسى:أسلوب حزبي في مكافحة النهضة سيختلف عن أسلوب النظام السابق

أكدت، عبير موسي، رئيسة الحزب الدستوري الحر، على هامش اشرافها اليوم الأحد 14 أفريل 2019، على اجتماع عام بنابل، أن أسلوب حزبها في مكافحة من أسمتهم ب"الأخوان" سيختلف عن أسلوب النظام السابق.


وأوضحت، أنه سيكون عبر طرح المعركة من الجانب القانوني وكشف الحقيقة للشعب التونسي واقرار محاكمات عادلة وعلنية تستجيب لمقومات حقوق الانسان.

وأضافت أن حزبها يغطي قرابة 90 بالمائة من التراب التونسي، بفضل انتشار هياكله القاعدية في كل المعتمديات والمحليات، والتي تشكل المنطلق الاساسي لدخول الحزب بمفرده الانتخابات التشريعية وكله ثقة في الفوز دون التفكير في أية تحالفات، على حد تعبيرها، خاصة وأن حزبها يستند على برنامج اجتماعي واقتصادي وسياسي واضح، يقوم على تغيير دستور البلاد وكذلك النظام السياسي، في اتجاه اقرار النظام الرئاسي المعدل بهدف المرور إلى الجمهورية الثالثة.

وقالت موسي، "إن الحديث عن أحزاب مرجعيتها دستورية هو وهم يروج له الاعلام، لانه في الواقع لا يوجد إلا الحزب الدستور الحر الذي يواصل تجميع الدستوريين يوما بعد يوم وكل الغيروين على بلادهم".

ولاحظت بخصوص تقييمها للوضع السياسي في البلاد، أنه مترد ويزداد تدهورا يوما بعد يوم، خاصة في ظل انتشار ممارسات سياسية لا تستند لأي برنامج أو رؤية أو أرضية شعبية، بل على منطق المال والولاءات واستغلال السلطة والنفوذ وعبر منطق الترغيب والترهيب، على حد تعبيرها.