طارق الكحلاوي : عمليا حل البرلمان وتعليق الدستور لكن دون الإقرار بذلك شكلا

طارق الكحلاوي : عمليا حل البرلمان وتعليق الدستور لكن دون الإقرار بذلك شكلا

طارق الكحلاوي : عمليا حل البرلمان وتعليق الدستور لكن دون الإقرار بذلك شكلا
اعتبر مدير المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية الأسبق طارق الكحلاوي اليوم الاثنين 20 سبتمبر 2021 أن مضمونا خلاصة خطاب رئيس الجمهورية اليوم عمليا حل البرلمان وتعليق الدستور لكن دون الإقرار بذلك شكلا.

وقال الكحلاوي في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك إنه "بمعزل عن أن الخطاب كارثي شكلا واتصاليا بما في ذلك شتائم غير مبررة لمعارضيه، كان من الممكن الترفع عنها". 
وتطرق الكحلاوي إلى مضمون خطاب قيس سعيد معتبرا أنه يتضمن الاعلان بوضوح عن وضع تنظيم مؤقت للسلط بمعنى تعليق القسم المتعلق بالسلطتين التنفيذية والتشريعية في الدستور إضافة إلى تعيين رئيس حكومة أووزير أول وفقا لتنظيم مؤقت سيكون عمليا ذو طابع رئاسي.

كما رأى الكحلاوي أنه سيقع الحفاظ على الباب المتعلق بالحقوق والحريات في الدستور وسيقع وضع قانون انتخابي جديد وأيضا استفتاء على تعديل الدستور في اقسام السلط  واخيرا تنظيم انتخابات مبكرة. 
وأكد الكحلاوي في ذات التدوينة أن قيس سعيد قرر أن يغامر ويمضي وحيدا ويعول أساسا على دعم انصاره (بخلفياتهم المتنافرة، قبل الانتخابات وبعدها)، وفرض خطة انتقالية تستجيب لهدفه الرئيسي اي تغيير نظام الحكم. 
وتساءل الكحلاوي عن أي  سياسة للحكومة الانتقالية؟ هل سيستطيع مجابهة ضغوط المرحلة الانتقالية التي يمكن أن تستمر عاما أو اكثر حسب الوتيرة الحالية ويخسر في الأثناء شعبيته الراهنة ؟