حسان الحناشي: 'لا نرجو خيرا من هذه الحكومة لأن فشلها متواصل'

حسان الحناشي: 'لا نرجو خيرا من هذه الحكومة لأن فشلها متواصل'

حسان الحناشي: 'لا نرجو خيرا من هذه الحكومة لأن فشلها متواصل'

قال الأمين العام لحزب تيار المحبة، حسان الحناشي، خلال اجتماع عام انعقد اليوم الأحد 14 أفريل 2019، بتونس العاصمة، بأن التهرب الجبائي يقدر بـ 10 آلاف مليار في السنة.


ووصف الحناشي الرقم بالمهول بالنظر إلى ما تعانيه المالية العمومية من صعوبات وأزمات، ملاحظا أن الحكومة تتعمد عدم الضغط على رجال الأعمال وأصحاب رؤوس الأموال للقيام بواجبهم الجبائي تجاه البلاد، لأنها تستفيد من هذا الوضع، ذلك أن رجال الأعمال هم الذين يمولون الأحزاب الحاكمة ويساندون الحكومة والحكام.

وأضاف قوله: "لا نرجو من هذه الحكومة خيرا، لأن فشلها متواصل منذ أن استلمت السلطة، ولم تقدم أية برامج للاصلاح وتفادي هذا الوضع المتردي الذي يتفاقم يوما بعد يوم''، وفق تقديره.

وأشار إلى أن الحكومة ما انفكت تضغط على الفئات الضعيفة والطبقة المتوسطة لتغطية عجز الميزانية، دون أن تطبق الحلول الحقيقية والمتمثلة في مقاومة التهرب الضريبي.

كما اعتبر الحناشي أن الحل يكمن في اقرار برامج إصلاحية واضحة على كل المستويات وتشمل كل القطاعات.

وبخصوص الانتخابات التشريعية القادمة، أكد الحناشي بأن حزبه سيكون حاضرا بقائماته الخاصة في كل الدوائر الانتخابية في تونس والخارج، مبينا أن المجلس الوطني للحزب كان صادق في اجتماعه الأخير يوم 10 مارس الماضي على برنامج الحزب الاقتصادي الذي يرتكز على "الإصلاح الفلاحي"، باعتباره سيكون العمود الفقري لسياسات الحزب الاقتصادية.